الجزائر: وزير الإتصال يدعو إلى مواجهة أعداء الوطن بخطاب ستاليني

أبدى وزير الإتصال الناطق الرسمي للحكومة في كلمة له اليوم الأربعاء بمقر وزارة الاتصال على هامش تكريم الفائزين في مسابقة مهرجان الإذاعة والتلفزيون لاتحاد إذاعات الدول العربية التي احتضنتها العاصمة تونس، رغبته في مواكبة وسائل الإعلام لجهود الدولة في محاربة الذين لا تتقاطع مصالحهم مع مصلحة الوطن، حسب مصطلحات من الحقبة الستالينية، لتجنيد وسائل الدعاية. 

الجزائر: ق.ب.ق

فقد أعرب الوزير رابحي عن "الأهمية البالغة" لدور وسائل الإعلام في التصدي للذين لا تتقاطع مصالحهم مع مصالح الوطن، من منطلق أن المواجهة مع هؤلاء "لن تكون حاضرا ومستقبلا إلا إعلامية وفكرية المنهج والأسلوب"، و هو ما يستدعي من الإعلاميين "مواكبة جهود كل المؤسسات الوطنية والأجهزة الأمنية في الدفاع عن صورة البلاد و مصالحها على كافة الأصعدة، المحلية و الدولية".

و يبرز من خلال خطاب الوزير رابحي تأثير الفكر الستاليني (نسبة إلى حكم الديكتاتور جوزيف ستالين خلال السنوات الأولى من النظام السوفييتي الذي كان سائدا في روسيا)  و هو الأسلوب الذي تجاوزه الزمن في عصر العولمة، من حيث أنه يشير إلى عدو وهمي، يتربص بالبلاد، و يتطلب إطلاق كلاب الحراسة (إسم آخر لوسائل الإعلام) في أثره.

وزير الإتصال تابع يقول في ذات الإطار "إن خصوصية الظرف الذي تعيشه البلاد بكل مقتضياته و تداعياته يتطلب بالضرورة، تكفلا متواصلا وجذريا بقطاع الإعلام و تجنيدا حقيقيا لأسرة الإعلام بل للمواطنين قاطبة، و ذلك من أجل الوقوف كالبنيان المرصوص، صفا واحدا و سدا منيعا، ضد أعداء الوطن أيا كانت مواقفهم ومصالحهم".

و قد أدت "حساسية"المرحلة التي  تمر بها البلاد و ما تمثله من تحديات ، بالحكومة ، إلى مضاعفة عزمها على السهر على تنفيذ خطة إصلاحات عميقة "بدأت تتجلى ثمارها في جميع المجالات وفي مستوى آمال وحاجات أفراد المجتمع".

و استرسل وزير الاتصال مستعملا عبارات سجع تستعمل عادة في التفخيم و المديح  و الإطراء، في تعداد المكاسب التي حققتها الجزائر خلال الأشهر الفارطة و التي يصونها جيش "قوي وحازم يحمي حدود البلاد، يحرص على الأمن ويوفر الأمان"، يضاف إلى ذلك وجود "تسيير عقلاني لمقدرات البلاد، عدالة للفساد بالمرصاد، وفرة في المؤونة و الزاد، تصريف فعال و محكم لشؤون البلاد و العباد، ترشيد في استعمال المال العام، سياسة خارجية سيدة و حكيمة تدعو إلى الأخذ بأسباب التنمية و الأمن والسلام وعدم التدخل في شؤون الغير و إلى حل النزاعات بالتفاوض والحوار".

و بنفس الأسلوب الدعائي الموروث عن الفكر السياسي القديم، عرج الوزير رابحي بالمناسبة على النتائج المحققة من قبل الفائزين بشهادة البكالوريا والمتفوقين في مختلف الأطوار التعليمية الذين اجتازوا امتحاناتهم "في أحسن الظروف" و كذا الإنجاز الرياضي القاري الذي حققه الفريق الوطني الحائز على كأس أمم إفريقيا لكرة القدم، وهو الحدث الذي "أكد تعلق الشعب برايته الوطنية وحبه الذي لا يضاهى لبلاده"، يضيف الوزير.

ق.ب.ق

Phone : 0773 18 43 09
E-mail : This email address is being protected from spambots. You need JavaScript enabled to view it.

Atlas Times أطـلـس تـايمز

Journal Electronique Algerien, Edite par: EURL Atlas News Corp. R.C: 18B0071953-00-25