الجزائر: هذا النوع من القضاة هو المفضل عند زغماتي

إعترف وزير العدل حافظ الأختام الجديد بلقاسم زغماتي بوجود اختلالات في عمل السلطة القضائية، التي تصدر أحيانا "أحكاما رديئة" و لكنه فضل الإستقامة و نظافة اليد على الكفاءة و المقدرة المهنية، في تقسيمه للقضاة إلى أنواع ثلاثة، معلنا أن خطة عمله كوزير للعدل تقوم على محاربة الفساد بدون تردد و بكل صرامة، و أن الأغلبية الساحقة من القضاة لا يزالون أوفياء للقسم الذي بدأوا به مشوارهم المهني، و هم الذين تناط بهم اليوم مهمة إعادة بناء أركان الدولة مساهمة منهم في توفير الاستقرار. 

قسنطينة: ق.ب.ق

وزير العدل خلال تنصيبه اليوم النائب العام الجديد لدى مجلس قضاء قسنطينة، قال أن مسيرته في سلك القضاء كقاض و كوكيل نيابة، كشفت له عن وجود أنواع ثلاثة من القضاة، أولهم قضاة أكفاء يصدرون أحكاما لكنهم كأشخاص يملكون سمعه سيئة، و هي السمعة التي تؤثر على مصداقية الأحكام التي يصدرونها بإسم الشعب الجزائري،  و قال أن هذا النوع ستتم محاربته بدون هوادة و دون تردد، و أما النوع الثاني فهم قضاة نزهاء طيبو السمعة لكنهم غير أكفاء مهنيا، و هؤلاء تكون الأحكام التي يصدورنها معيبة من الناحية القانونية، ولكنهم يحظون بالتقدير و الاحترام لكونهم مشهود لهم بالاستقامة و نظافة اليد.

و استدرك الوزير خلال جلسة التنصيب بمجلس قضاء قسنطينة ليقول أنه متيقن بأن الأغلبية الساحقة من قضاة الجمهورية لا يزالون أوفياء للقسم الذي انطلقوا به في حياتهم المهنية متمتعين بالنزاهة و الحياد و التجرد و الشروط اللازمة لقيام القاضي بواجباته المهنية محتكما فقط للقانون و لضميره.

و ألمح الوزير في كلمته أن السلطة القضائية بكل مكوناتها تعمل اليوم على بناء أركان الدولة الجزائرية الجديدة، من خلال عدالة كفؤة و نزيهة، تكون ملاذا آمنا لجميع الجزائريين، يحتكمون من خلالها للقانون و يشعرون بأنهم سواسية أمام عدالة بلادهم، مثلما بنى قادة الثورة التحريرية من خلال مؤتمر الصومام هياكل و تنظيم الثورة التحريرية، حيث وردت في كلمة الوزير عبارة "ما أشبه اليوم بالبارحة" عند بداية حديثه عن المناسبة التاريخية المزدوجة ليوم المجاهد 20 أوت التي تخلد ذكرى هجومات الشمال القسنطيني و مؤتمر الصومام.

وزير العدل بلقاسم زغماتي، الذي تزامنت زيارته لقسنطينة اليوم مع إيداع سلفه الطيب لوح السجن بالحراش في قضايا تتعلق بالفساد، رفض الرد على أسئلة الصحفيين خلال الزيارة التي قام بها لمروع مجلس قضاء قسنطينة الجديد، حيث اعتبر أن كل ما لديه ليقوله ورد في كلمته التي ألقاها عند تنصيبه للنائب العام الجديد بوجمعة لطفي، الذي تم تعيينه في منصبه بموجب الحركة الأخيرة في سلك النواب العامين و رؤساء المجالس القضائية.

ق.ب.ق

Phone : 0773 18 43 09
E-mail : This email address is being protected from spambots. You need JavaScript enabled to view it.

Atlas Times أطـلـس تـايمز

Journal Electronique Algerien, Edite par: EURL Atlas News Corp. R.C: 18B0071953-00-25