الجزائر: طلبة و جامعيون و مواطنون يطالبون بالحرية للموقوفين في قسنطينة

لم تمنع امتحانات الدورة الاستدراكية الطلبة الجامعيين بقسنطينة من الخروج في مسيرتهم الأسبوعية الثلاثين اليوم الثلاثاء 17 سبتمبر مصحوبين بعدد كبير من المواطنين حاملين شعارات طالبوا فيها بإطلاق سراح معتقلي الحراك الثلاثة و يتعلق الأمر بكل من  محمد بكوش، رمضاني حسان، و الطاهربوتاش "أوغلو" الذين تم توقيفهم الأحد الماضي قبل بداية المسيرة التي نظمها ناشطون رفضا للرئاسيات المزمع تنظيمها 12 ديسمبر القادم، و الذين تم عرضهم يوم أمس أمام قاضي التحقيق لدى محكمة الزيادية و صدر أمر بإيداعهم الحبس المؤقت.

قسنطينة: سرور بومزبر

 المتظاهرون اليوم في قسنطينة حاولوا الوصول إلى مجلس قضاء قسنطينة للوقوف أمامه لكن قوات الأمن حالت دون ذلك بعد أن شكل عناصرها حاجزا على الطريق عند مدخل المجلس لم يحاول المتظاهرون اختراقه، بل وقفوا أمامه مرددين " أطلقوا ولادنا و أدوا أولاد القايد" ، " ليبيري خاوتنا"،" ليبيري الطاهر، ليبيري محمد، ليبيري حسان".

الطلبة بدأوا التجمع حوالي الساعة العاشرة صباحا على مستوى ساحة العقيد عميروش لينطلقوا حوالي الساعة الحادية عشر بعد التحاق معظمهم، ليتزايد عدد المتظاهرين مع الوقت، حيث ساروا عبر شارع عبان رمضان منادين بمدنية الدولة، معبرين عن رفضهم لرئاسيات 12 ديسمبر التي تحاول قيادة الأركان فرضها بشعارات  "دولة مدنية ماشي عسكرية"،" هذا الشعب لا يريد حكم العسكر من جديد"، "القايد صالح فوطي وحدك"، "ماكانش الفوط يا أصحاب الكاسكروط"، و في وسط الشارع حاولت مجوعة مواطنين على الجهة الأخرى من الطريق الهتاف ضد المتظاهرين، بعدما تم وصفهم بأنهم يريدون بالبلاد سوءا، و هتف بعضهم بشعارات مؤيدة لرئيس أركان الجيش الفريق أحمد قايد صالح، و تدخل عدد من الجامعيين و المواطنين لمنع وقوع اشتباكات بالأيدي بين الفريقين في وسط الشارع الذي كان مفتوحا جزئيا لمرور السيارات، وسط هتافات "سلمية سلمية".

 ليتوجهوا بعدها عبر شارع أول نوفمبر أمام مقر الإتحاد العام للعمال الجزائريين أين وقفوا حوالي الربع ساعة و هم يهتفون "كليتوا لبلاد يا السراقين"،" يا حنا يا نتوما ما راناش حابسين" بعدها ساروا نحو القطب القضائي بشارع بلوزداد حاملين صور الموقوفين الثلاثة مطالبين بعدالة حرة و بدولة القانون و الحريات و بحقهم في إعلام مستقل و حر بشعارات "عدالة حرة صحافة مستقلة"،"عدالة التليفون و القايد ولى فرعون"، و هتفوا "واينك واينك يا عدالة أولاد القايد داروا حالة"، ليواصلوا عبر نفس الشارع مرددين نفس شعارات الحراك منها "جزاير حرة ديمقراطية "،" تحيا الجزائر "،"جزائر الشهاداء"، ليعيدوا الكرة و يسيروا في جولتهم الثانية عبر شارع عبان رمضان بشعار"نفس العقلية نفس المسرحية"،" sorry يا القايد sorry لحكاية باينة هكا دار السيسي "، بعدها تم فتح نقاش عام ككل أسبوع في ساحة أحمد باي حول الوضع الراهن.

سرور بومزبر

Phone : 0773 18 43 09
E-mail : This email address is being protected from spambots. You need JavaScript enabled to view it.

Atlas Times أطـلـس تـايمز

Journal Electronique Algerien, Edite par: EURL Atlas News Corp. R.C: 18B0071953-00-25