روسيا: مطلق النار قرب مبنى المخابرات في موسكو يعمل في شركات أمنية

كشفت وسائل إعلام روسية نقلا عن مصادر أمنية، اليوم الجمعة عن إسم و تفاصيل حياة المشتبه به في إطلاق النار قرب مقر المخابرات الروسية، الذي تمت تصفيته في مكان الحادث، وسط موسكو مساء أمس الخميس، حيث خلف الهجوم 3 قتلى.

موسكو: وكالات

وذكرت وسائل الإعلام الروسية اليوم الجمعة أن مطلق النار هو يفغيني منيوروف البالغ من العمر 39 عاما من سكان مدينة بودولسك جنوب موسكو، صار يعمل لصالح عدد من الشركات الأمنية، بعدما كان يعمل في مجال الاستشارات القانونية التجارية، لكن شركته  أغلقت عام 2015.

ونقلت المصادر عن والدة المعني،  قولها ان يفغيني لم يخدم في الجيش و لم يكن لديه أصدقاء حميمون وكان منطويا على نفسه لا يتواصل كثيرا مع الناس، مضيفة أنه كان يعمل في الفترة الأخيرة مع عدد من الشركات الأمنية الخاصة، و بات يهتم بالرماية منذ عدة سنوات وقضى معظم وقته في العمل والتدريب على الرماية.  وتابعت "أنه أخبرها لدى مغادرة المنزل أمس أنه ذاهب للتدريب على الرماية"، في حين روى مدربه في نادي الرماية أنه كان يحضر التدريبات وهو يرتدي معطفا أسود طويلا و يرفض خلعه بذريعة أنه مريح له.  

وكانت هيئة الأمن الفدرالي الروسية أعلنت مساء أمس الخميس، أن مسلحا شن هجوما في محيط مقر الهيئة وسط موسكو و تمكن من قتل عنصر أمن و جرح خمسة أشخاص، من بينهم مدني قبل أن تتم تصفيته في تبادل لإطلاق النار.

وفتحت السلطات تحقيقا في الحادث تحت بند "الاعتداء على موظفي أجهزة حفظ النظام والقانون في حين لا تزال دوافع مطلق النار يكتنفها الغموض. وكانت أجهزة الأمن الروسية قد أعلنت أنها عثرت في منزل يفغيني على ترسانة من الأسلحة كلها مرخص.

وكالات

Phone : 0773 18 43 09
E-mail : This email address is being protected from spambots. You need JavaScript enabled to view it.

Atlas Times أطـلـس تـايمز

Journal Electronique Algerien, Edite par: EURL Atlas News Corp. R.C: 18B0071953-00-25