جريدة إلكترونية جزائرية

فايسبوك   تويتر يوتوبيوتوبلينكد إنتابعوا أطلس تايمز على : لينكد إن

الجزائر: تبون يؤكد للسراج أن طرابلس خط أحمر

ألقت الدبلوماسية الجزائرية بثقلها في ملف الأزمة الليبية، حيث عبر رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون مساء اليوم عقب استقباله لرئيس حكومة الوفاق فايز السراج أن "طرابلس خط أحمر"، وفق بيان لرئاسة الجمهورية، و يأتي تأكيد الموقف الجزائري في بداية زيارة يقوم بها وزير الخارجية التركي جاويش أوغلو لبلادنا تدوم يومين. 

الجزائر: نسرين.ب

موقف الجزائر، المعبر عنه اليوم  الإثنين 06 جانفي بأن، العاصمة الليبية طرابلس خط أحمر لا يمكن تجاوزه،  مع دعوة المجتمع الدولي للضغط من أجل وقف إطلاق النار والتدخلات الخارجية التي تؤجج الصراع في جارتها الشرقية يوحي بأن الدبلوماسية القوية التي عرفت بها بلادنا في طريقها للعودة على الساحة الدولية، و بقوة من خلال الملف الليبي، حيث تحادث رئيس الجمهورية أيضا مساء اليوم مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، في إطار التحضيرات لمؤتمر برلين حول الأزمة الليبية التي تفاقمت حدتها بشن قوات المتمردين بقيادة حفتر هجومات على طرابلس العاصمة استهدفت مؤخرا مدرسة عسكرية و دخلت قوات ما يسمى الجيش الوطني الليبي بقيادة خليفة حفتر مدينة سرت اليوم.

بيان رئاسة الجمهورية الذي صدر عقب استقبال الرئيس عبد المجيد تبون رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني الليبية فايز السراج، فإن "الجزائر تدعو المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته في فرض الوقف الفوري لإطلاق النار و وضع حد للتّصعيد العسكري الذي يتسبب يوميا في المزيد من الضحايا"، وأوضح البيان "وهنا تندد الجزائر بقوة بأعمال العنف، وآخرها تلك المجزرة التي حصدت أرواح حوالي 30 طالبا في الكلية العسكرية بطرابلس، و هو عمل إجرامي يرقى إلى جريمة حرب. إن الجزائر تعتبر العاصمة الليبية طرابلس خطا أحمر ترجو أن لا يجتازه أحد".

وحسب البيان فإن هذه المحادثات كانت فرصة لرئيس الجمهورية للتذكير بـ"الموقف الثابت للجزائر حيال الأزمة الليبية والذي يستند أساسا إلى مبدأ عدم التدخل في الشؤون الداخلية للغير". حيث أكد تبون مرة أخرى على ضرورة "إيجاد حل سياسي لهذه الأزمة يضمن وحدة ليبيا شعبا وترابا وسيادتها الوطنية، بعيدا عن أي تدخل أجنبي"، مبرزا أن هذا الموقف "تجسد منذ اندلاع الأزمة الليبية، في الدفاع عن الوحدة الترابية الليبية في المحافل الدولية وعلى كل المستويات، وفي تقديم مساعدات للشعب الليبي الشقيق، تعبيرا عن المودة التي يكنها له الشعب الجزائري ويمليها عليه واجب الأخوة والتضامن وحسن الجوار، وأيضا إلتزاما من الجزائر باحترام مبادئ القانون الدولي".

و بالمناسبة جدد الرئيس تبون حرصه على "النأي بالمنطقة عن التدخلات الأجنبية لما في ذلك من تهديد لمصالح شعوب المنطقة ووحدة دولها ومس بالأمن والسلم في المنطقة و في العالم". و دعا بيان رئاسة الجمهورية "المجموعة الدولية، و خاصة مجلس الأمن الدولي، إلى تحمل مسؤولياتهم في فرض احترام السلم والأمن في ليبيا، و تناشد الأطراف المتنازعة إنهاء التصعيد، وتدعو الأطراف الخارجية إلى العمل على وقف تغذية هذا التصعيد والكف عن تزويد الأطراف المتقاتلة بالدعم العسكري المادي والبشري، وتطالب أيضا باحترام الشرعية الدولية لتسهيل استئناف الحوار من أجل الوصول إلى حل سياسي للأزمة".

من جانبه، عبر  فايز السراج  الذي غادر الجزائر، وفق المصدر ذاته عن"تقديره وشكره للجزائر على مواقفها الأخوية الثابتة من الأزمة الليبية، وجدد ثقته الكاملة في المجهودات التي تبذلها الجزائر للتخفيف من حدة التصعيد ودعمها للحل السياسي".

نسرين.ب

Phone : 0773 18 43 09
E-mail : This email address is being protected from spambots. You need JavaScript enabled to view it.

Atlas Times أطـلـس تـايمز

Journal Electronique Algerien

Edite par: EURL Atlas News Corp.

R.C: 18B0071953-00-25

Directeur de Redaction : Amor Chabbi

مدير التحرير : عمر شابي 

Adress: 39; Rue Aouati Mostapha Constantine Algerie DZ Algeria