Articles

الجزائر: بوشارب يعتبر دعوة الأفالان لترشيح بوتفليقة مطلبا شعبيا

اعتبر رئيس هيئة التنسيق لحزب جبهة التحرير الوطني، معاذ بوشارب، اليوم السبت بالجزائر العاصمة، أن دعوة الرئيس بوتفليقة للترشح لعهدة جديدة هو "مطلب مناضلي الحزب و المواطنين في كل ربوع الجزائر لتكريس الأمن و الاستقرار و استكمال مسيرة البناء و التشييد".

الجزائر: ق.و/وأج

و قال بوشارب، خلال تنشيطه لتجمع ضم مناضلي و إطارات الحزب بالقاعة البيضاوية لمركب محمد بوضياف، أن "العهدة الرئاسية  للمجاهد بوتفليقة هو مطلب المناضلين  والمواطنين في كل ربوع الجزائر لتكريس الاستقرار واستكمال مسيرة البناء"، مضيفا أنه "قرار صائب تم اتخاذه بكل حرية وسيادة وعن إيمان وقناعة وعزم على الاستمرارية التي تمليها مصلحة الجزائر أولا و أخيرا".

و أكد أن "مناضلي جبهة التحرير الوطني وكل الشعب الجزائري سيكونون مع موعد جديد من أجل جزائر سيدة وقوية تنعم بالحرية والعدل ولها مكانة مؤثرة"، داعيا المناضلين الى "الاستعداد لخوض حملة انتخابية قوية لصالح الرئيس بوتفليقة لجعل من 18 أيريل يوما من أجل الجزائر".

و قال بوشارب في كلمته خلال التجمع، أن حزب جبهة التحرير الوطني "سيظل مخلصا لرئيسه داعما له ولبرنامجه محترما لقرارته نظرا لما له من ثقة وحب وتقدير لكافة الشعب الجزائري"، مبرزا أن "الرئيس الذي أفنى شبابه مجاهدا من أجل الاستقلال، ساهم وما يزال في تحقيق طموحات الآباء المؤسسين لثورة التحرير ببناء دولة لا تزول بتعاقب الأزمنة والأجيال".

وبعد أن ذكر بالعشرية السوداء التي عاشها الجزائريون ودور الرئيس بوتفليقة في إنهاء المأساة بفضل "قراراته السديدة"، عدد رئيس هيئة التنسيق "أهم الانجازات التي تحققت تحت القيادة الرشيدة للرئيس بوتفليقة والتي مكنت الجزائر من احتواء الهزات العنيفة التي انتجتها الاضطرابات الهيكلية في السوق العالمية للنفط، اضافة الى المشاريع العملاقة التي ساهمت في تحسين حياة الجزائريين على جميع الأصعدة بتوفير الشغل والسكن والمرافق الصحية و التربوية"، مشيرا إلى أن "الرئيس نجح في كسب الرهان بجعل الجزائر مستقرة وآمنة".

و أشاد المتحدث في ذات السياق بـ "الجهود التي يبذلها الجيش الوطني الشعبي الذي يضطلع بمهامه الدستورية بكل اقتدار لحماية الوطن". و تم في ختام التجمع تكريم الرئيس عبد العزيز بوتفليقة "عرفانا لما قدمه للجزائر و دوره في إرساء السلم والمصالحة الوطنية".

للإشارة، كان من بين الحضور في هذا التجمع، عبد الملك سلال، الذي تداولت بعض وسائل الإعلام أنه سيكون مدير الحملة الانتخابية للرئيس بوتفليقة في حال إعلان ترشحه. و قد سبق لرئيس الحكومة السابق عبد المالك سلال أن أدار حملة الرئيس بوتفليقة خلال الانتخابات الرئاسية لسنوات 2004 و 2009 و 2014.

ق.و/وأج

Phone : 0773 18 43 09
E-mail : This email address is being protected from spambots. You need JavaScript enabled to view it.

Atlas Times أطـلـس تـايمز

Journal Electronique Algerien, Edite par: EURL Atlas News Corp. R.C: 18B0071953-00-25