Articles

الجزائر: مناضلون من الأفالان في قسنطينة يساندون بوحجة ضد ولد عباس

 

عبر عدد من المناضلين في صفوف حزب جبهة التحرير الوطني بقسنطينة عن تأييدهم و مساندتهم لرئيس المجلس الشعبي الوطني سعيد بوحجة، في موقفه الصامد ضد الايادي الخارجية حسب تعبير البيان الذي حصلت أطلس تايمز على نسخة منه، وأكد البيان أنه يتعين الوقوف لمساندة بوحجة الذي يواجه تمردا من نواب الحزب في الغرفة السفلى للبرلمان.

قسنطينة: قيتشوح.ب.ق

التحرك لمساندة بوحجة في قسنطينة، جاء اليوم من أعضاء فيما يسمى الأسرة الثورية من فئة أبناء الشهداء و من مناضلين، يرون أن رئيس المجلس الشعبي الوطني على صواب، و أدانوا سلوكات خصمه الأمين العام للأفالان جمال ولد عباس، الذي اعتبروه مشاركا في استغلال اسم جبهة التحرير الوطني "سجل تجاري" بسيره خلف مجموعة النواب في البرلمان الذين سحبوا الثقة من بوحجة و طالبوه بالاستقالة، و حمل البيان الذي تسلمت أطلس تايمز نسخة منه و طلب موقعوه عدم نشر أسمائهم و إمضاءاتهم، عبارات قاسية ضد قيادة حزب جبهة التحرير الوطني التي أصبحت "تصطاد في المياه العكرة" و تمنح "اسم الحزب كعلامة تجارية" لكل من يريد "ضرب الاستقرار من الأيادي الخارجية". و أثنى البيان على مواقف بوحجة المجاهد الذي عمل طويلا في صفوف الأفالان في مدينة قسنطينة، منذ بداية العهدة الثانية للرئيس بوتفليقة.

و تعتبر الخطوة التي قام بها المناضلون في قسنطينة اليوم، الحالة الثانية بعد تيزي وزو التي يخرج فيها مناضلون من الحزب العتيد عن خط سير القيادة في صراعها مع رئيس المجلس الشعبي الوطني، و هو ما يؤشر على مدى تنازع التيارات داخل الحزب الواحد سابقا و الذي يحوز على الظاغلبية داخل البرلمان و يسيطر على أغلبية المجالس المحلية في الولايات و البلديات، لكنه يتعرض لعاصفة داخلية لم يتمكن جمال ولد عباس من التصرف حيالها بطريقة مرضية، حتى الآن.

قيتشوح.ب.ق

Phone : 0773 18 43 09
E-mail : This email address is being protected from spambots. You need JavaScript enabled to view it.

Atlas Times أطـلـس تـايمز

Journal Electronique Algerien, Edite par: EURL Atlas News Corp. R.C: 18B0071953-00-25