Articles

الجزائر: احتجاج سائقي حافلات طحكوت للنقل الجامعي في قسنطينة

شن صباح اليوم، العشرات من سائقي و عمال الصيانة لحافلات نقل الطلبة التابعين لشركة "طحكوت" بقسنطينة، حركة احتجاجية داخل حظيرة الشركة في قسنطينة، امتنعوا خلالها عن العمل، بسبب ما اعتبروه تعسفا في حقهم مطالبين بالزيادة في أجورهم، وهددوا بالدخول في إضراب إذا لم يتدخل مدير الشركة.

قسنطينة: ق.ب.ق

 و حسبما أكده عمال شركة  النقل الجامعي التي يملكها رجل الأعمال المعروف محي الدين طحكوت، فإن قرار الاحتجاج جاء عقب النداءات المتكررة الموجهة للإدارة، بعد مراسلات متكررة و طلبات كتابية، تحمل جملة من الانشغالات المهنية المتعلقة خاصة برفع الأجور، التي يصفونها بالزهيدة و التي لا تكفي لسد حاجيات عائلاتهم.

بالإضافة إلى ذلك رفع السائقون و عمال الصيانة، مطلب الكف عن اللجوء إلى الطرد المباشر للسائقين، الذي وصفوه بانه إجراء تعسفي من رب العمل، دون الأخذ بعين الاعتبار لسنوات عمل المطرودين بالمؤسسة و لا بمصيرههم، حيث يتحولون بجرة قلم بين يوم و ليلة من عمال إلى بطالين و دون سابق إنذار.

 و ذكر بعض المحتجين بحظيرة الشركة أمس أن العديد من زملائهم السابقين تم تسريحهم من مناصب عملهم بمجرد ارتكابهم لحادث مرور يتسبب و لو في خدش طفيف على الحافلة، وهو الوضع الذي اعتبره السائقون خاصة، بغير المنطقي، بالنظر إلى طبيعة عملهم و احتمال تعرضهم لحوادث مرور ككل السائقين.

و طالب المحتجون بمقابلة مدير المؤسسة، لغرض تبليغه بانشغالاتهم المهنية و السعي لتلبية مطالبهم التي وصفوها بالشرعية.

الحركة الاحتجاجية  التي قام بها سائقو حافلات النقل الجامعي، خلفت من جهة ثانية استياء كبيرا لدى الطلبة الذي اضطروا إلى استغلال وسائل النقل العمومي للوصول إلى مقاعد الدراسة، في شتى الجامعات و المعاهد عبر ولاية قسنطينة نهار اليوم.

 و أبدى الكثير من الطلبة و الطالبات مخاوفهم من الصعوبات التي سيواجهونها إذا تواصلت حركة إضراب سائقي حافلات النقل الجامعي، و بالتحديد القاطنون منهم في مناطق بعيدة عن الجامعات، و المقيمون خارج إقليم ولاية قسنطينة.

ق.ب.ق

Phone : 0773 18 43 09
E-mail : This email address is being protected from spambots. You need JavaScript enabled to view it.

Atlas Times أطـلـس تـايمز

Journal Electronique Algerien, Edite par: EURL Atlas News Corp. R.C: 18B0071953-00-25