جريدة إلكترونية جزائرية

فايسبوك   تويتر يوتوبيوتوبلينكد إنتابعوا أطلس تايمز على : لينكد إن

ذاكرة : رحيل جيزال حليمي محامية منفذي هجومات 20 أوت 1955

توفيت المحامية و المناضلة جيزال حليمي التي تولت الدفاع عن عدد من منفذي هجومات 20 أوت 1955 بمدينة سكيكدة، أمام المحكمة العسكرية الاستعمارية في قسنطينة، و محامية المجاهدة جميلة بوباشا، و بقي نضالها مثالا للمرأة الشجاعة التي تضع الدفاع عن مبادىء الحق و الحرية والعدالة قبل كل شيء، حيث استمرت حتى أخريات أيامها تدافع عن الفلسطينيين. 

الجزائر: ع. بلقاسم

جيزال حليمي المناضلة الحقوقية التي ولدت في تونس من أصول يهودية واصلت كفاحها ضد كل أشكال القهر في بلد الحريات فرنسا، بالدفاع عن حقوق المرأة، و عن قضايا الفلسطينيين، بدأت مشوارها محامية عن المستضعفين و المقهورين الجزائريين، الذين كانوا يئنون تحت وطأة القمع و البطش الاستعماري الفرنسي في الجزائر مع بدايات ثورة التحرير، حيث تولت الدفاع عن الموقوفين في أحداث 20 أوت 1955 بضاحية العالية في مدينة سكيكدة، أمام المحكمة العسكرية الفرنسية في قسنطينة، و قد خلدت تلك المعركة التي خاضتها في وقه الطغيان الاستعماري الذي كان يصر على وأد الثورة التحريرية للجزائريات و الجزائريين في كتاب حمل عنوان "حليب شجرة البرتقال" « Le Lait de l’Oranger »، حيث سردت وقائع و مشاهد تقشعر لها الأبدان و هي تتابع وضعيات شبان صغار وفقراء معدومين، دفعهم الظلم المسلط عليهم إلى الثورة على جلاديهم و مستغليهم من المعمرين الفرنسيين في ضاحية العالية بمدينة سكيكدة، خلال هجومات 20 اوت 1955، التي أعطت نفسا جديدا للثورة التي كادت تختنق في مهدها بجبال الأوراس الأشم.

جيزال حليمي التي توفيت عن عمر بلغ 93 عاما، واصلت دفاعها عن المناضلين الوطنيين أيام الثورة و رافعت لصالح المجاهدة جميلة بوباشا أمام المحاكم الفرنسية، كما واصلت جيزال "مشوارها النضالي في خدمة الذين يدافعون عن حرية شعوبهم ويدعمون مسعاهم من أجل استعادة الكرامة الإنسانية المسلوبة, لتنطلق بعدها في الدفاع عن القضية الفلسطينية من خلال المرافعة لصالح مناضلين فلسطينيين في المحاكم الإسرائيلية, ثم عضوا في لجنة رعاية محكمة روسيل حول فلسطين، كما واصلت نضالها من أجل توحيد قوانين حقوق المرأة الأوروبية".

و قد بعث وزير المجاهدين و ذوي الحقوق، الطيب زيتوني،  برقية تعزية إلى عائلة المحامية حليمي جيزال التي توفيت أمس الثلاثاء، أشاد فيها بخصال الفقيدة ودفاعها عن القضية الجزائرية إبان الثورة التحريرية.  

و قال الوزير أن الفقيدة "دافعت عن مناضلين جزائريين مسجونين سنوات الخمسينيات إلى جانب الذين أقاموا جسرا جويا بين باريس والجزائر ذهابا وإيابا من أجل الدفاع عن العديد من المجاهدين والمجاهدات ممن سجنوا أو صدرت ضدهم أحكام جائرة".

 وأضاف أن الراحلة "أكدت في كل لقاء لها أن أغلبية المجاهدين والمجاهدات ممن سجنوا قد تعرضوا لأبشع أساليب التعذيب، على غرار المجاهدة جميلة بوباشا التي ترى فيها رمزا لكفاح ونضال المرأة الجزائرية في مواجهة الإستعمار".

ع. بلقاسم

Phone : 0773 18 43 09
E-mail : This email address is being protected from spambots. You need JavaScript enabled to view it.

Atlas Times أطـلـس تـايمز

Journal Electronique Algerien

Edite par: EURL Atlas News Corp.

R.C: 18B0071953-00-25

Directeur de Redaction : Amor Chabbi

مدير التحرير : عمر شابي 

Adress: 39; Rue Aouati Mostapha Constantine Algerie DZ Algeria