ثقافة: رحلة بوكرومة من محمد بودية إلى مسارح سكيكدة و قسنطينة

مرت أيام على رحيل فريد بوكرومة مدير المسرح الجهوي بقسنطينة، والمدير السابق لمسرح سكيكدة، الذي رغم صغر سنه إلا أنه ترك تاريخا مؤثرا في الحركة المسرحية بسكيكدة،جريدة "أطلس تايمز" اقتربت من شريف بوشنافة أحد المقربين من الفقيد و من الذين رافقوه في مسيرته، للحديث عن مسيرة الراحل. 

سكيكدة: مسيكة لشهب

كان شريف الصديق المقرب لفريد بوكرومة الذي يعتبره قامة من قامات الثقافة و المسرح بولاية سكيكدة، فهو مرافقه  في المشوار الثقافي والمسرحي، بل كان بوشنافة هو من اكتشف موهبة المرحوم فريد بالتمثيل والعمل المسرحي بينما كان في فريق الكشافة.

كان شريف حينها في فرقة آمال شبيبة سكيكدة رفقة فلوري عباس، لغريس و غيرهم، تعرف على المرحوم فريد بوكرومة سنة 1979 بسكيكدة حيث كان الفقيد في الكشافة فأتى به شريف إلى المسرح، وفق ما حدثنا به، لكن فريد حينها لم يوزع بل كان يتدرب فقط، و يضيف بوشنافة أن فريد بعد رجوعه من برج الكيفان دخل معنا بفرقة الثقافة الشعبية ثم بعدها انتقل إلى بلدية رمضان جمال بسكيكدة .

يصف بوشنافة مسيرة فريد مع المسرح من خلال قصة حب أبدية، انطلقت مبكرا مع الركح  تحمل ألوان قوس قزح في مخيلة طفل اكتشف الكشافة فعقد العزم أن يكتشفمساءات الطفل في مقرات الكشافة التي كانت قوية النشاط بما فيها المسرح ﴿السكاتش﴾ تغرس فيه روح الفنككل أطفال تلك المرحلة.

 عشق الطفل  فريد التمثيل بمسرحيات الأطفال، ولأنه  كان قوي الإدراك و كثير التحرك و عاشق المسرح،  كان لا يتوانى في الانتقال من حي الزيتون  الواقع  جنوب  المدينة إلى قاعة سينما أفريقيا التي تتوسط المدينة

في القاعة المذكورة يكتشف الطفل، فرقة آمال سكيكدة حيث لغريسي، علوي الهادي، خزوز عبد النبي، شبل بوبكر و فلوري عباس و آخرون. و بين مقر السعادة للكشافة مرورا بقاعة أفريقيا و المدرسة، بدأت الرحلة.

جاء الفقيد فريد بوكرومة للمسرح طفلا صغيرا، لتعرفه بعدها مباشرة عدة فرق مسرحية طفلا لم يتجاوز سنه الخمسة عشرة سنة، خريج معهد برج الكيفان، مؤسس فرقة "محمد بودية" لوعيه بعظمة الرجل و كان عاشقا لكاتب ياسين، قبل أن يصبح بعد سنوات مديرا للمسرح الجهوي بسكيكدة ثم مديرا للمسرح الجهوي لقسنطينة.

الصراع المزدوج قبيل عشرية الرماد

في شهادته عن مسيرة صديقه و رفيق دربه، يضيف بوشنافة لـ"أطلس تايمز"، أن الفقيد  فريد بوكرومة، دخل عالم المسرح والثقافة و بدأ مرحلة العطاء الفني من سوء  حظه، في أصعب مرحلة عاشتها الجزائر بعد الاستقلالبدائرة  رمضان جمال، كمدير للمركز الثقافي حيث ألهب  المدينة بأنشطة  وسط أجواء مشحونة سياسيا، فقد حملت وقائع أحداث 05 أكتوبر 1988 التي ترتب عنها ظهور الحركات الإسلامية بقوة، علىكل الفروع الناشطة بالمركز، و كان التركيز على فرقة "محمد بودية" التي أنتجت عملا ضخماً اكتسحت به كل الفضاءات الثقافية ربوع الوطن آنذاك، بعنوان  "الصخرة " عن نص للكاتب الفلسطيني  معين بسيسو من إخراج فريد بوكرومة، استعملت فيها تقنية "بيوميكانيك" و من أداء  سبعين بالمائة من شباب محليين، حصّلوا على تكوين متواصل تحت إشراف الأستاذ بوكرومة، و قد كانت المرأة المحلية متواجدة بقوة في تلك المسرحية النضالية التحررية لتنطلق الرحلة.

كان الرجل ذو اللحية الزرقاء المثال الأعلى لفريد بوكرومة، ابن روسيكادا، و هو يدخل المعهد الوطني للفنون الدرامية ببرج الكيفان بأحلام لا تنتهي ،لأن المسرح و الفكر حسبه لا ينفصلان، فقد كان المناضل و الشهيدمحمد بودية (الملقب الرجل ذو اللحية الزرقاء) أحد أصدقاء الكاتب و المناضل الكبير محمد بوشحيط، و أحد كبار أصدقاء المناضل الأسطوري "شي غيفارا " بودية إبن حي القصبة العتيد في العاصمة، الذي اغتاله الموساد الإسرائيلي ذات يوم في أزقة باريس، لأنه كان داعما نشطا للقضية الفلسطينية، و مقاوما يدعم صفوف الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، مثل العديد من رموز الكفاح ضد الظلم.هذا المناضل و الفنان الملتزم الكبير  محمد بودية كان له الفضل في تأميم المسرح الجزائري.

بهذا العمق الفكري المغذى بتكوين فني راقي رجع إبن "روسيكادا" (سكيكدة) و بطموح  لا ينتهي بعد تعيينه على رأس  المركز الثقافي لدائرة رمضان جمال، وهي دائرة تبعد عن سكيكدة ببضع كيلومترات، ليؤسس فرقة محمد بودية، و يخرج مسرحية "الصخرة"ليصير بعد سنوات في خضم عشرية الرماد مديرا مسيرا لمسرح سكيكدة،و قبل سنوات قليلة تم تعيين بوكرومة مديرا للمسرح الجهوي بقسنطينة.

رحلة العطاء الفني عبر فترة حياته القصيرة انتهت بإنتاج الفقيد بوكرومة عام 2017 كمدير لمسرح سكيكدة الجهوي لأحسن عمل مسرحي بعنوان "ما بقات هدرة" التي أخرجها محمد شرشال و هي المسرحية التي نالت الجائزة الوطنية الأولى في مهرجان المسرح المحترف عام 2018، و التي وصفها النقاد بأنها عادت بالمسرح الجزائري إلى أيام الراحلين عبد القادر علولة و كاتب ياسين، كما نالت الجائزة العربية بتونس.

مسيكة لشهب

Phone : 0773 18 43 09
E-mail : This email address is being protected from spambots. You need JavaScript enabled to view it.

Atlas Times أطـلـس تـايمز

Journal Electronique Algerien

Edite par: EURL Atlas News Corp.

R.C: 18B0071953-00-25

Directeur de Redaction : Amor Chabbi

مدير التحرير : عمر شابي 

Adress:39;Rue Aouati Mostapha Constantine Algerie DZ Algeria