الجزائر: المعارضة حول جاب الله تطالب الجيش بعزل الرئيس بوتفليقة

طالبت أحزاب المعارضة المجتمعة اليوم، حول رئيس جبهة العدالة و التنمية عبد الله جاب الله، في إطار ما يسمى "فعاليات قوى التغيير لنصرة خيار الشعب"، طالبت من الجيش التدخل لإزاحة رئيس الجمهورية، بعد انتهاء ولايته استنادا للإرادة الشعبية المعبر عنها في مسيرات الحراك الشعبي التي شهدتها الجزائر منذ أكثر من شهر. و المفارقة أن جاب الله ذاته في بداية التسعينات كان قد أسس لجنة للدفاع عن اختيار الشعب، مباشرة بعد وقف المسار الإنتخابي الذي كان "الفيس" المحظور على وشك الفوز في نهايته بأغلبية مقاعد البرلمان في بداية 1992، حيث اتهم جاب الله وقتها الجيش الذي يستغيثه الآن بالسطو على إرادة الشعب.

الجزائر: نسرين.ب

المبادرة الأخيرة للمعارضة، جاءت في إطار جملة مقترحات للخروج من الأزمة، حيث تضمنت مبادرة الأحزاب المجتمعة اليوم بمقر حزب العدالة و التنمية  عدة بنود طرحتها الأحزاب المجتمعة في مقر جاب الله كبديل سياسي لتجاوز الأزمة التي تعيشها البلاد من الاعلان عن ترشح بوتفليقة لولاية خامسة و بداية الحراك الشعبي، الذي تجاوز مطالب اسقاط العهدة الخامسة إلى رحيل النظام السياسي ككل . و قال جاب الله في تصريح للصحافة عقب اللقاء أن المؤسسة العسكرية ستكون مساعدا على إيجاد الحل، و أنه لا يدعو الجيش للتدخل في العمل السياسي، لكنها مساعدة من الجيش على تطبيق هذا الحل الذي يعبر عن رغبة الشعب.

أحزاب المعارضة و الشخصيات الوطنية و بعض النقابات المشاركة في اللقاء، قدمت مقترحاتها لمرحلة انتقالية مدتها ستة أشهر، تبدأ بعد يوم 28 أفريل، عقب انتهاء العهدة الرئاسية الحالية، تنقل خلالها صلاحيات الرئيس إلى مجلس رئاسي، مبني على شرعية الشعب طبقا للمادة السابعة من الدستور، و طالبت تلك الأحزاب و الشخصيات من الجيش المساعدة على تحقيق هذه المطالب في إطار احترام الشرعية الشعبية، و كان بعض المتظاهرين خلال مسيرات الحراك الشعبي في العاصمة،  قد طردوا عددا من السياسيين و من بينهم عبد الله جاب الله رئيس جبهة العدالة و التنمية و منعوه من المشاركة في مسيرات الحراك.

و حسب الخطة التي طرحتها أحزاب المعارضة في اجتماعها اليوم، فإن الهيئة الرئاسية تتشكل من شخصيات وطنية مشهود لها بالمصداقية و الكفاءة و النزاهة، تكون مهمتها تشكيل حكومة لتصريف الأعمال، و إنشاء هيئة مستقلة لمراقبة الإنتخابات، إضافة إلى تعديل قانون الانتخاباتنسرين.ب                                                            .

Phone : 0773 18 43 09
E-mail : This email address is being protected from spambots. You need JavaScript enabled to view it.

Atlas Times أطـلـس تـايمز

Journal Electronique Algerien, Edite par: EURL Atlas News Corp. R.C: 18B0071953-00-25