الجزائر: ضحايا التعرية داخل مركز الشرطة و الأمدياس يرفعون دعاوى أمام العدالة

قررت المتظاهرات الأربع، اللواتي تم خلع ملابسهن في مركز للشرطة ببراقي بالجزائر العاصمة، تقديم شكوى على مستوى محكمة الحراش، اليوم الثلاثاء 16 أبريل، كما قرر حزب الحركة الديمقراطية الإجتماعية بدوره اللجوء إلى العدالة في قضية المتظاهرات الأربع اللواتي تم تجريدهن من ملابسهن داخل مركز الشرطة ببراقي في العاصمة .

الجزائر: سرور بومزبر

و أكدت النائب فطة سعدات التي حضرت لقاء جمع الفتيات الأربع مع محاميهم اليوم بمقر الأمدياس أنه "تقرر بعد النقاش تقديم شكاوى فردية أمام قاضي التحقيق على مستوى محكمة الحراش". و حسب نفس المصدر فإن الشكوى لن تتعلق بالمرأة عون الشرطة التي قامت بتجريد إحدى الموقوفات هانيا شعبان من ملابسها فقط بل في أصل الوقائع، على أساس أنها "لم تتصرف من تلقاء نفسها و أنها تعتمد على التسلسل الهرمي".

كما سيتم أيضا تقديم الشكوى ضد المدير العام للأمن الوطني والدولة الممثلة في وزارة الداخلية و مركز الشرطة براقي والمدير الولائي لأمن ولاية الجزائر.

و قد ورد في بيان صدر ليلة أمس الإثنين 15 أفريل عن المكتب الوطني للحركة الديموقراطية الإجتماعية MDS رد صريح على الممارسات التي ينتهجها النظام ضد المتظاهرين السلميين بمختلف شرائحهم.

و جاء في البيان أن "السلطة الحالية تصر على تعنتها في مواجهة الحراك الثوري السلمي فلم تجد ما تواجه به غير أسلوب الاستفزاز و القمع و الذي ظهر بقوة خلال مسيرة الطلبة الثلاثاء الفارط إضافة إلى مسيرة الجمعة أيضا وصولا الي اعتداءات صارخة على الحرمة الجسدية لمناضلات تم اعتقالهن يوم السبت 13 أفريل من أمام البريد المركزي بالعاصمة خلال وقفة احتجاجية ضد قرار منع التجمع في الأماكن العامة".

و عليه -كما جاء في البيان- ستقوم الحركة برفع دعوى قضائية لدى المدعي العام ضد المديرية العامة للأمن الوطني على خلفية الإهانة و التخويف و الاعتداء الجسدي الذي تعرضت له مناضلتان في الحركة على مستوى مركز الشرطة ببراقي و ذلك انتصارا لدولة القانون و الحريات.

سرور بومزبر

Phone : 0773 18 43 09
E-mail : This email address is being protected from spambots. You need JavaScript enabled to view it.

Atlas Times أطـلـس تـايمز

Journal Electronique Algerien, Edite par: EURL Atlas News Corp. R.C: 18B0071953-00-25