الجزائر: الطلبة يرفضون انتخابات 4 جويلية و يعطون نفسا جديدا للثورة

خرج طلبة الجامعات للمرة الثانية خلال شهر رمضان متحدين الصيام و الظروف الجوية المتقلبة في بعض مناطق الوطن، و عبروا بصوت واحد عن رفضهم للإنتخابات المقررة ليوم 04 جويلية المقبل، تحت شعار "ماكانش إنتخابات يا العصابات"، و أعطت المسيرات الطلابية في أسبوعها الثاني عشر منذ بداية الثورة السلمية نفسا جديدا لمسيرات نهاية الأسبوع، المتواصلة منذ 22 فيفري الماضي. 

فقد سار الطلبة و أساتذة الجامعات بعزيمة كبيرة في الكثير من مدن البلاد شرقا و غربا  جنوبا معبرين عن موقفهم بترديد شعارات الثورة السلمية منها "الشعب دار الكوراج ديقاج ديقاج" التي تطالب بتغيير النظام و برحيل كل المسؤولين عن الوضعية الحالية، و أكد عدد من الطلبة  الطالبات أنهم يرفضون الانتخابات التي تعد لها السلطة الحالية برئاسة عبد القادر بن صالح و الوزير الأول نور الدين بدوي الذي كان لفترة سابقة وزيرا للداخلية أشرف على عمليات تزوير كبيرة للانتخابات الماضية.

في العاصمة منعت الشرطة وصول الطلبة إلى ساحة البريد المركزي، فحولوا مسيرتهم، إلى مقر المجلس الشعبي الوطني أين رددوا شعارات ضد رئيسه "بوشارب ديقاج و أفلان ديقاج" بالإضافة إلى "كليتو لبلاد يا السراقين" و"دولة مدنية ماشي عسكرية"، كما أطلقوا هتافات أخرى منها "بركات بركات من حكم العصابات" و "لا بدوي لا بن صالح".

بعدها توجه الطلبة نحو محكمة "سيدي أمحمد"بشارع عبان رمضان، أين هتفوا "الشعب يريد قضاء مستقل"، تزامنا مع فتح العدالة لعدة ملفات فساد، و إيداع شخصيات نافذة من سياسيين و رجال أعمال، الحبس للتحقيق معهم.

ق.و

Phone : 0773 18 43 09
E-mail : This email address is being protected from spambots. You need JavaScript enabled to view it.

Atlas Times أطـلـس تـايمز

Journal Electronique Algerien, Edite par: EURL Atlas News Corp. R.C: 18B0071953-00-25