المغرب: مقتل ضابط و 3 جنود في هجوم صحراوي على وركزيز

قدمت وزارة الدفاع الصحراوية، تفاصيل عملية عسكرية نفذتها وحدة خاصة من مقاتلي البوليساريو في جبال وركزيز جنوب المغرب، قتل خلالها ضابط يدعى النكاع و ثلاثة جنود، تم ذكر أسمائهم و قائمة الأسلحة و المعدات التي استولى عليها الصحراويون. 

الجزائر: ق.ب.ق

بيان لوزارة الدفاع الصحراوية، ذكر أن وحدة خاصة نفذت أول هجوم استهدف مركز حراسة للقوات المغربية، بجبال وركزيز في عمق تراب المملكة المحاذي للأراضي الصحراوية وقتلت 4 جنود كما استعادت أسلحة.

وجاء في البيان "شنت فجر هذا اليوم الاثنين 08 فيفري وحدة خاصة من جيش التحرير الشعبي الصحراوي هجوما مباشرا استهدف مقر حراسة تابعة للكتيبة الثانية من الفيلق التاسع مدرع التابع لجيش الاحتلال المغربي الجبان المتمركزة في منطقة جبال وركزيز بقطاع آغا في عمق التراب المغربي"، ضمن مواقع للمجموعة الخامسة من الفيلق التاسع مدرع لجيش الاحتلال المغربي.

و تتستر وسائل الإعلام المغربية على خسائر قوات نظام المخزن في مواجهة المقاتلين الصحراويين، منذ عودة البوليساريو على العمل المسلح في 13 نوفمبر الماضي، لكن المصدر الصحراوي قال أنه "خلال هذه الإغارة الناجحة تمكن مقاتلونا الميامين من السيطرة تماما على النقطة المستهدفة وتدميرها بالكامل، إضافة إلى مقتل قائد الحراسة المغربية ضابط الصف المدعو النكاع، وقتل عناصر الحراسة الثلاثة و من بينهم الجندي المدعو الزوالي".

وأوضح البيان بخصوص الأسلحة و المعدات التي غنمها جيش البوليساريو قائلا "تمكن مقاتلونا أيضا خلال هذا الهجوم من غنم وسائل ومعدات العدو التالية:

– سلاح رشاش BKT رقم 1-593.

– سلاح كلاشنكوف رقمMH 0819 خاص بقائد الحراسة.

– سلاح كلاشنكوف رقمNG8528.

– مجموعة من الوثائق الشخصية الخاصة بأفراد الحراسة المغربية.

عملية الهجوم على مركز الحراسة في وركزيز، داخل التراب المغربي وصفت بأنها عملية "جريئة و شجاعة انتقل من خلالها جيش التحرير الشعبي الصحراوي من استعمال لغة مدفعية الميدان إلى الهجوم المباشر وعمليات الاكتساح والاقتحام فجرا التي يتقنها مقاتلون الصحراويون".

وكان مقاتلو جيش التحرير الشعبي الصحراوي قد استهدفوا فجر أمس الاثنين أيضا نقاط تمركز قوات العدو في مواقع أخرى تمثلت في :

– قصف عنيف استهدف مواقع تمركز جنود العدو في منطقة طارف بوهندة بقطاع تويزكي.

– قصف مركز استهدف مواقع العدو في منطقة لبعاج بجبال وركزيز  أيضا بقطاع اتويزكي .

– قصف عنيف إستهدف جنود الاحتلال بمنطقة لمسامير بقطاع تويزكي.

و تأتي عمليات الجيش الصحراوي في عمق التراب المغربي بعد أن أعلنت قيادة البوليساريو أن عدوان النظام المغربي جعل الأراضي الصحراوية بكاملها برا و بحرا و جوا منطقة حرب.

و أعلنت الحكومة الصحراوية، عن عملية نفذها جيش التحرير الشعبي الصحراوي، ضد ثغرة الكركرات مساء السبت استهدف خلالها قوات مغربية متخندقة في المعبر الكركرات، للمرة الثانية منذ انهيار وقف إطلاق النار قبل أسابيع، وقالت وسائل إعلام موريتانية إن هذه التطورات أدت إلى وقف الحركة عبره.

حيث نقلت صحيفة زهرة شنقيط  خبر "سقوط صواريخ في معبر الكركرات والقوات المغربية ترد بقصف عنيف".

وأوضحت إن "الطالب عمي الديه قائد المنطقة العسكرية السابعة، وقائد المنطقة العسكرية الأولي محمد علال هما من قاد عملية استهداف الكركرات مساء اليوم السبت، مع قوة خاصة من جبهة البوليساريو".

و ذكرت الصحيفة في تقريرها إن "الطيران العسكري المغربي يحوم على سماء منطقتي الكركرات و بولنوار بحثا عن من يسميهم بالمتسللين من الجبهة داخل القطاع الخاص بالحدود الموريتانية".وأضافت، كما نقلت عنها وكالة الأنباء الصحراوية "وجه الجيش الصحراوي أربعة صواريخ استهدفت الثغرة غير الشرعية بالكركرات ومحيطها، إذ استهدف اثنان منها "منطقة لعوينة"، فيما وصل قصف صاروخي آخر شمال الثغرة غير الشرعية".

بدورها، قالت مواقع صحراوية، أن قطع سلطات الاحتلال المغربي للكهرباء والاتصالات الهاتفية أثر على عملية جرد الخسائر التي خلفتها عملية القصف.و أكدت هذه المواقع، أن عمليات القصف التي قام بها الجيش الصحراوي، تأتي في نفس اليوم الذي أعلن فيه عن مشاريع تجارية فرنسية بمنطقة بئر ندور التي تقع في الطريق إلى الكركرات.

ق.ب.ق/وكالات

Phone : 0773 18 43 09
E-mail : This email address is being protected from spambots. You need JavaScript enabled to view it.

Atlas Times أطـلـس تـايمز

Journal Electronique Algerien

Edite par: EURL Atlas News Corp.

R.C: 18B0071953-00-25

Directeur de Redaction : Amor Chabbi

مدير التحرير : عمر شابي 

Adress:39;Rue Aouati Mostapha Constantine Algerie DZ Algeria